الإثنين 21 ابريل 2014 , 21 جمادي الآخر 1435
فيلم تاريخ الحركة الطلابية في الكويت ـ قناة الجزيرة الوثائقية 21-1-2014م
You need flash player to play videos .. Get flash player
مجلس الامة
محليات
تعليم
رياضة
تقارير
اقتصاد
الثورات العربية
عربي ودولى
حصاد المدونات
منوعات
مقالات الكتاب
أكثر الاخبار قراءة
التعليقات
تضاربت الأنباء حول الاتفاق الخليجي بشأن إعادة السفراء، الذي أشار اليه بيان وزراء الخارجية في دول مجلس التعاون. فمن قائل بأنه ألزم قطر بتنازلات جوهرية في سياستها الخارجية والداخلية، ومن قائل إنه لم يتعد كونه اتفاقاً لحفظ ماء الوجه للدول! وطبعاً ستكون الأيام القليلة المقبلة كفيلة بإظهار الحقيقة الغائبة حتى هذه اللحظة.
رحل عن دنيانا الفانية في يوم واحد علمان من رجالات الكويت؛ الشيخ صباح ناصر سعود الصباح، والشيخ نادر عبد العزيز محمد النوري، وبينهما قواسم مشتركة، أولها لقب «الشيخ»، ولعله، ومثل ما سبق ان كتبت في مقال سابق، من جميل المقادير (لا من محاسن الصدف) أن يتزامن رحيلهما فأكتب عنهما معاً، مؤكداً ان كلا منهما قامة مستقلة تستحق مقالاً منفرداً، غير أني قد لا أجد شيئاً أضيفه من محاسنهما عما تمت الكتابة فيه في العديد من المقالات والتغطيات لشهرتهما، وتجنباً للتكرار.
هناك شعور يتملكني دائما، ولا أعرف هل يشمل الجميع أم أنه حالة خاصة بي؟ هذا الشعور يجعلني أغضب دائما، حين أشاهد شخصا طيبا وعلى نياته، ويقوم أحدهم باستغلاله، ويتعامل معه بدهاء، من أجل مصلحته، حتى لو كان الأمر مشهدا تمثيليا في فيلم، أو مسلسل، أو حتى مسرحية فكاهية.
ما حدث في منطقتنا العربية بعد النصف الثاني للقرن العشرين من قيام حكومات عسكرية قمعية وحروب أهلية وخارجية متتالية وانقسامات حادة بين الشعوب هو تماما ما كان يحدث في أوروبا قبل ذلك التاريخ، حيث لم تتوقف الحروب على أرضها، وهو ما أفقرها وجعل ابناءها يبحثون عن العيش في دولنا العربية حتى في ابسط الوظائف كجرسونات في المطاعم وحلاقين.. الخ، بل عملت نساؤهم كمربيات اطفال ومدبرات بيوت في بلداننا.
> سد بوزك أنت في بلد ديمقراطي... حرية الرأي والنشر المنصوص عليها دستوريا هي مجرد مطية لعلية القوم من بعض التجار والشيوخ وهم فقط الذين يخوضون ويحددون ، من ومتى وأين وكيف يخوض بقية افراد المجتمع فيها!
التفسير المعقول، الذي أفهمه، للمادة 75 من قانون الإجراءات الجزائية في دولة القوانين غير المعقولة، بمعنى أنها قوانين تكرس هيمنة السلطة الحاكمة مع توابعها على المجتمع، وتقمع الرأي المعارض، هو أن سلطة المحقق بجعل التحقيق سرياً، وذلك بمنع نشر أي أخبار أو معلومات أو بيانات...
هل أصبح السوريون حقا بلا أصدقاء؟ هذا السؤال الذى يردده بعض المثقفين السوريين موجع ومخزٍ فى ذات الوقت. موجع لأنه ما كان له ان يطرح بالأساس، لأن ما بيننا نحن المصريين والعرب وبين السوريين يفترض انه أكبر وأعمق وأقوى من ان يوصف بأنه مجرد «صداقة».
يعد الشيخ د.نادر النوري من العملات النادرة في هذا الزمان، فقد جمع بين العلم الشرعي والفكري والدعوي والتربوي والاداري والقيادي والخيري والاعلامي، وهي قلما تجتمع في شخص واحد.
يضطرب البعض تجاه ما يراه من حوادث الفساد في البلد، ويكاد يفقد اتزانه وهو يسمع قصص المفسدين وتلاعبهم بمقدرات الدولة كل يوم وليلة، وتزداد الفتنة عند الناس عندما يرون من يفترض فيهم القدوة في حماية المال العام ومصالح الوطن، مثل البعض من النواب والوزراء والقياديين ووجهاء القوم، هم أول من يسارع للخوض فيه.
حين تحدث طفرة ما لأي مجتمع، كما حدث في الكويت بعد ظهور النفط، وحين تطغى ماديات الحياة وتتعدى على القيم والأعراف وحتى الدين، تحدث الصدمة الحضارية التي إن لم ترشَّد ويتعامل معها المجتمع بذكاء تؤدي إلى الفساد بأشكاله الثلاثة (السياسي والاقتصادي والاجتماعي) المترابطة والمتداخلة. قد تكون الأمم من الذكاء بأن تحسن استغلال ظروف الطفرات المادية فتوجه اقتصاداتها إلى التنمية والبناء، فتنشأ حضارات وتبنى مجتمعات على النظام وسيادة القانون، كما حدث لكل المجتمعات الغربية بعد الثورة الصناعية وبعد حربين عالميتين منهكتين.
إن كان للدعاة من شيخ فهو نادر ، وإن كان لهم من رائد قائد يمثل سقف طاقتهم ومنتهى إبداعاتهم فهو سقف الشيخ نادر جاوز المدى وبلغ الذرى فيما قدم وأخلص أقول هذا عن دراية لا رواية فقد خالطته سنين واقتربت منه وأدركته رجلا في إنسانيته ، صلبا في عزيمته ، متمرسا في دعوته ، يبرق الأمل بين ثنايا حديثه، ويستنهض الروح لترقى نحو العلى.
يوم الأحد الماضى 13 أبريل نشر لى فى هذا المكان عامود كان عنوانه «صافرات الحزن اليومى». تحدثت فيه عن شهادات التعذيب باتت تبثها كل يوم تقريبا مواقع التواصل الاجتماعى، وأوردت شهادتين كانت إحداهما صارخة وضحيتها شاب عمره 19 سنة
شاهدت فيلما وثائقيا عن حياة القائد المغولي الشهير «جنكيز خان»، وكان من غريب ما عرض فيه أنه جيء لجنكيز خان بأحد قادة السرايا وقد أسره بعض الجنود بسبب خيانته وتعاونه مع العدو، فما كان من جنكيز خان إلا أن أمر بإطلاق القائد وقتل الجنود لأنهم لم يكونوا مخلصين لقائدهم!
كنا نقول للمعارضة انتم مخلصون طيبون لكن لا تملكون مشروعا وطنيا للكويت! حراك... مسيرات.. فزعات... وبعدين!
قل الوفاء وزاد نكران الجميل فأصبح البعض وما اكثر هؤلاء، يلهثون خلف جمع المال من اجل تكوين ثروة دنيوية وبسبب سكرتهم يعتقدون بأنها ستدوم لهم ولن ترحل للآخرين في وقت ما!
أعلنت كوريا الجنوبية، الاثنين، أنها ردت على نيران مدفعية أطلقت من كوريا الشمالية في إطار مناورات تجريها بالذخيرة الحية عند الحدود البحرية المتنازع عليها بين البلدين.
تظهر حادثة وقعت في فرنسا منذ عامين، أجبر فيها موقع التدوينات المصغرة "تويتر" على الامتثال لقرار من محكمة باريس، يطالبها بمسح 350 ألف تغريدة مسيئة لليهود، أن قرار المحكمة التركية الذي طالب "تويتر" بإغلاق صفحات تنتهك القانون التركي، ليست سابقة فريدة من نوعها في الدول الديمقراطية، في ظل وجود شرط في "اتفاقية المستخدم" للموقع تنص على الالتزام بالقوانين المعمول بها في بلد صاحب الحساب.
الحقائق تقول إن الكويت يجب أن تكون مركزا يموج بالحركة في المنطقة مثل دبي أو الدوحة، فنسبة الشباب والمتعلمين بين سكانها مرتفعة وعلاقاتها قوية مع جاريها السعودية والعراق، ومع القوى العالمية، كما أنها تتمتع بموقع استراتيجي على الخليج إلى جانب كونها منتجا رئيسيا للنفط.
يبدو أن شعار رابعة والذي يمثل العز والكرامة والثبات على المبدأ والوقوف في وجه الظلم تعدى جمهورية مصر العربية ووصل إلى دولة الكويت من خلال قيام أحد الشباب العاملين في حقل الدعوة إلى الله بتصميم بطاقة الدعوة الخاصة بعرسه وبها شعار رابعة مكرر 3 مرات.
أفرجت السلطات النمساوية، الجمعة، عن رجل الأعمال الأوكراني، ديمتري فراتيش، الذي اعتقلته الأسبوع الماضي، على خلفية اتهامه "بالفساد والتهرب الضريبي".
استفتاء
الخدمات
اشترك للتواصل
- هل تؤيد توقيع الكويت على الاتفاقية الأمنية؟
سجل بالقائمة البريدية ليصلك جديد الأخبار ,,
البريد الالكتروني :
رقم الجوال :
 
كاريكاتير
الأولوليات
المزيد
اتصل بنا اعلن معنا الأرشيف | برمجة و تصميم Xmedia